فرقة فضا المسرحية

فضا للفنون المسرحية ترحب بكم

فرقة فضا للفنون المسرحية

 تشارك الفرقة في فعاليات مهرجان طائر الفينيق المسرحي السادس بمدينة طرطوس في الفترة من 26 الى 31 آب 2014 من خلالالعرض المسرحي ( حلم ليلة حرب ) تأليف وإخراج غزوان قهوجيnbsp;


دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» الممثلة ربى طعمة
الإثنين أبريل 01, 2013 8:40 am من طرف غزوان قهوجي

» غزوان قهوجي
الإثنين أبريل 01, 2013 8:36 am من طرف غزوان قهوجي

» مختبر فضا المسرحي
الأربعاء فبراير 13, 2013 8:44 am من طرف غزوان قهوجي

» مهرجان لمسرح الشباب العربي في بغداد
الجمعة نوفمبر 23, 2012 4:07 am من طرف غزوان قهوجي

» مهيمنات ( السلطة ) وتنويعاتها الإسلوبية في بعض عروض مهرجان بغداد لمسرح الشباب العربي
الجمعة نوفمبر 23, 2012 4:02 am من طرف غزوان قهوجي

» مقالة جميلة عن مولانا
الجمعة نوفمبر 23, 2012 3:50 am من طرف غزوان قهوجي

» خبر عن مشاركة الفرقة في مهرجان بغداد
الجمعة نوفمبر 23, 2012 3:39 am من طرف غزوان قهوجي

» أم سامي
الإثنين نوفمبر 12, 2012 7:10 pm من طرف همسة حب

» حدث في سوريا : دعوى قضائية شد الله !!!!!
الإثنين نوفمبر 12, 2012 7:06 pm من طرف همسة حب

» حكايا طريفة
الإثنين نوفمبر 12, 2012 7:01 pm من طرف همسة حب

» السر بشهر العسل
الإثنين نوفمبر 12, 2012 6:56 pm من طرف همسة حب

» عندما يتفلسف الحمار‎
الإثنين نوفمبر 12, 2012 6:53 pm من طرف همسة حب

» حكمة : كن نذلا تعيش ملكاً ........!!!
الثلاثاء نوفمبر 06, 2012 2:44 am من طرف همسة حب

» فــوائـد الـزوجــة الـنـكـديــة‎
الإثنين نوفمبر 05, 2012 5:21 am من طرف همسة حب

» شو كان لازم يعمل ؟
الإثنين نوفمبر 05, 2012 5:18 am من طرف همسة حب

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى


الدراما العربية لم تعترف بالهزيمة أمام التاريخ...سبعة مسلسلات تاريخية في رمضان المقبل

شاطر
avatar
غزوان قهوجي
Admin

عدد المساهمات : 439
نقاط : 7043
السٌّمعَة : 15
تاريخ التسجيل : 03/04/2010
العمر : 37

الدراما العربية لم تعترف بالهزيمة أمام التاريخ...سبعة مسلسلات تاريخية في رمضان المقبل

مُساهمة من طرف غزوان قهوجي في الثلاثاء يوليو 13, 2010 8:01 am


يعي كتاب الدراما العربية أن الاقتراب من التاريخ العربي مسألة ليست سهلة سواء كان تاريخاً بعيداً أو قريباً ويعرفون أن مقاربة بعض مفاصل هذا التاريخ هي أشبه بالاقتراب من حافة الهاوية الفكرية، وقد حاولت الدراما السورية على مدى عشرين عاماً إشعال بعض أعواد كبريت تاريخنا وقد نجحت في مواضع عدة ولم يحالفها النجاح في مواضيع أخرى ربما لأن التنقيب في التاريخ وخاصة أن التاريخ العربي يحتاج إلى كتّاب من نوع خاص يملكون صبر الباحث وبراعة المصور وذكاء الثعلب وخفة الأرنب وجسارة النمر وربما هذه الصفات لم توجد في أكثر من كاتب أو كاتبين وفي أحسن الأحوال ثلاثة كتّاب على مستوى العالم العربي.

ولكن الدراما العربية لم تيئس بعد ولم تعترف بالهزيمة أمام التاريخ أو أمام من يعتبرونه شيئاً مقدساً لا يأتيه الباطل من أمامه أو من ورائه وها هي في موسم 2010 تقدم عدة أعمال تاريخية ثلاثة منها تتناول التاريخ العربي في صدر الإسلام هي (رايات الحق) للكاتب محمود عبد الكريم والمخرج محمود الدوامنة و(معاوية والحسن) للكاتب محمد اليساري والمخرج عبد الباري أبو الخير و(القعقاع بن عمرو التميمي) للكاتب محمود الجعفوري والمخرج المثنى صبح ومسلسل (أنا القدس) لباسل الخطيب كاتباً ومخرجاً و(سقوط دولة الخلافة) للكاتب المصري يسري الجندي والمخرج محمد عزيزية والذي بدأ بإثارة حراك إعلامي حتى قبل عرضه نظراً لحساسية الموضوع الذي يتناوله وتزامنه مع أحداث وتغييرات سياسية مهمة في المنطقة ومسلسل (ذاكرة الجسد) للكاتبة ريم حنا والمخرج نجدة أنزور ومسلسل (كليوبترا) للكاتب قمر الزمان علوش والمخرج وائل رمضان.

رايات الحق
يتناول هذا المسلسل الفتوح العربية الإسلامية لبلاد الشام والعراق ومصر وهذه ليست المرة الأولى التي تمر بها الدراما العربية على هذه الفترة التاريخية الفاصلة ولكن هذه الفترة تعتبر معيناً لا يكاد ينضب فكل كاتب ينظر إليها من زاوية مختلفة وهي فترة تكاد تتوحد الرؤى تجاهها وخاصة أنها تعتبر من الفترات الزاهية في التاريخ العربي حيث بدايات تبلور وتشكل الهوية واتساع الجغرافيا حيث تبدل ثوب العالم فانهارت إمبراطوريات وقامت دولة جديدة على أنقاضها لأناس كان الإسلام دافعهم وهدي الإنسانية غايتهم ويشارك في هذا العمل عدد كبير من الفنانين العرب أبرزهم غسان مسعود، أيمن زيدان، باسم ياخور، جواد الشكرجي وسواهم.

معاوية والحسن
لم يتعرض عمل درامي عربي لمشقة كما تعرض هذا العمل حيث تنقلت أسرته بين عدة دول عربية لتصويره ولا تكاد تهدأ في مكان حتى يُطلب منها المغادرة فاستقرت أخيراً في الأردن ويتناول هذا العمل مرحلة تعتبر من أشد فترات التاريخ العربي اضطراباً من الناحيتين السياسية والفكرية وقد خيمت هذه الفترة الحرجة على تاريخنا طوال قرون طوال لذا يخشى الكثيرون أن يكون هذا العمل بمثابة النفخ على جمر تحت رماد التاريخ لذا قفز البعض من مركبه وتبرأ منه عندما شاهد أمواج الرفض والتشكيك قادمة إليه من كل اتجاه ولكن صنّاع العمل يحاولون دفع التهم عنهم من خلال تأكيدهم أن المسلسل سيقدم قراءة ورؤية جديدة تبرز الدور الذي لعبته الأيدي الخفية في تأجيج نار الفرقة والصراع بين الصحابة وإن الهدف من العمل هو التجميع وليس التفريق، البناء وليس الهدم وإزالة اللبس والغموص عن كثير من القضايا ويتوقع مراقبون أن يثير العمل – في حال عرضه- الكثير من الزوابع وردات الفعل. يشارك فيه ممثلون سوريون وأردنيون وقد انسحب منه أغلب الفنانين السوريين الذين أسندت لهم شخصياته في بدايات تصويره فاستعاض عنهم المخرج بممثلين آخرين أغلبهم يبحث عن فرصة للظهور.

القعقاع بن عمرو التميمي
يتناول هذا المسلسل سيرة الصحابي والقائد الفاتح الكبير القعقاع بن عمرو التميمي الذي كانت له اليد الطولى في معارك تحرير العراق والشام مثل اليرموك والقادسية وجلولاء وفتح الفتوح حيث كان اليد اليمنى لخالد بن الوليد في بدايات تحرير العراق والشام ثم كان اليد اليمنى لسعد بن أبي وقاص في تحرير العراق وفتح بلاد فارس وقد تعرض هذا العمل لعقبات إنتاجية كبيرة كادت تودي به حيث استغرق تصويره أكثر من عشرة أشهر بين المغرب وسورية ويلعب بطولته الفنان سلوم حداد إلى جانب كوكبة من النجوم منهم منى واصف، رفيق علي أحمد، نضال نجم، باسل خياط وسواهم.

أنا القدس
ما كان يجب أن تتأخر الدراما العربية عن القدس كل هذا الوقت ولكنها وصلت أخيراً حيث سيتابع المشاهدون العرب في رمضان المقبل عملاً درامياً عربياً يتناول تاريخ هذه المدينة السليبة منذ عام 1916 وبدايات تشكيل خيوط المؤامرة وحتى عام 1967 حيث ألقت العصابات الصهيونية الشباك عليها، ويؤكد صاحب العمل المخرج باسل الخطيب أنه سيلقي الضوء على جوانب معتمة في تاريخ هذه المدينة المقدسة لإعطاء المشاهد العربي وخاصة الأجيال الشابة فكرة كافية عنها وعن الحراك الاجتماعي السياسي والاقتصادي داخلها والحرب التي خاضها أبناؤها للحفاظ عليها من الضياع والوقوع تحت نير الاحتلال والسيطرة اليهودية وربما سيقدم هذا العمل أجوبة عن أسئلة معلقة وقد حاول الخطيب إشراك العرب في عمله هذا وفي ذلك رسالة واضحة على أن المدينة لا تخص أحداً بعينه بل تخص العرب أجمعين فالإنتاج مصري والتصوير في سورية، والأبطال من سورية ومصر، والأردن وفلسطين ومنهم: عابد فهد، فاروق الفيشاوي، سعيد صالح، نضال نجم، منذ الرياحنة، عبير صبري، كاريس بشار، أسعد فضة، صباح الجزائري، وضاح حلوم وسواهم.

سقوط دولة الخلافة
أعتقد أن الكاتب المصري يسري الجندي وهو صاحب تجربة واسعة في الكتابة الدرامية التاريخية والمعاصرة يعي جيداً أن ليس من مهمة الدراما تجميل التاريخ أو تغيير وقائعه لمصلحة أجندات معاصرة أو خدمة لفكرة ما أو تحت تأثير موقف عاطفي لذا أجد أنه ليس من المناسب إطلاقاً محاكمة هذا العمل قبل عرضه.
يتناول المسلسل سيرة السلطان العثماني عبد الحميد الثاني ومن خلاله يلقي نظرة متفحصة على العقود الأخيرة في مسيرة الدولة العثمانية حيث يحاول العمل إنصاف هذا الرجل وتذكير الأجيال بالدور الذي لعبه في الوقوف أمام محاولات الصهاينة إيجاد موطئ قدم لهم في فلسطين كخطوة أولى لتأسيس كيانهم ودولتهم وقد دفع الرجل ثمن موقفه الرافض رغم المغريات المادية له ولدولته عرشه حيث تم نفيه ليموت في منفاه عام 1918 قبل أن يشهد سقوط الخلافة الإسلامية 1924 وبدء وصول (الجراد) إلى فلسطين ليأكل يابسها وأخضرها.
تم تصوير العمل في مصر وسورية واسطنبول ويشارك فيه كوكبة من النجوم السوريين والمصريين منهم: عباس النوري، سميحة أيوب، أحمد ماهر، أحمد راتب، عامر علي، أسعد فضة، خليل مرسي، وسواهم ومن المتوقع عرضه في عشر محطات عربية فضائية إضافة إلى محطة تلفزيونية تركية وهو من الأعمال المرشحة لتكون سبباً لمعارك نقدية وإعلامية على صفحات الصحف العربية في رمضان القادم وبعده.

ذاكرة الجسد
يتناول هذا العمل المقتبس من رواية تحمل ذات الاسم للروائية الجزائرية أحلام مستغانمي تاريخاً مختلفاً إنه تاريخ الثورة الجزائرية التي بدأت في الخمسينيات من القرن الماضي لتنتهي مع بداية الستينيات بطرد الممثل الفرنسي وتشكيل الدولة الجزائرية الحديثة ويلعب بطولة العمل النجم جمال سليمان مع عدد من الفنانين السوريين والجزائريين وربما سيثير العمل ردات فعل وحراكاً سيكون مسرحه الأكبر في الصحافة الجزائرية.

كليوبترا
لأول مرة تذهب الدراما السورية بعيداً في التاريخ لتناول سيرة امرأة مفضلة لدى هذا التاريخ وهي (كليوبترا) التي حاولت الوقوف أمام مطامع روما في مصر في مرحلة تسبق ولادة السيد المسيح عليه السلام ومع تقادم القرون تحولت هذه المرأة إلى أسطورة في الجمال، والذكاء والطموح ويعتبر هذا المسلسل العمل الدرامي العربي الأول الذي يقترب من هذه الشخصية التي مازالت (حية) تلهم الكتاب والشعراء ومحبي التاريخ ويأخذ هذا العمل الصبغة العربية، فصناعه سوريون ومنتجوه مصريون وأبطاله من سورية ومصر ولبنان والأردن وأبرزهم: سلاف فواخرجي، يوسف شعبان، فتحي عبد الوهاب، محيي الدين إسماعيل، فرح بسيسو، وضاح حلوم، خليل مرسي، أنطوان كرباج وسواهم.
هذه كانت فكرة عن الأعمال التاريخية التي ستعرض في رمضان المقبل وهي ستضاف إلى عشرات الأعمال التاريخية التي سبقتها وحاولت امتطاء حصان التاريخ لترويضه وفي كل مرة كانت تسقط ليبقى هذا الحصان الجامح يركض في براري الذاكرة وحده وربما لم يحن الوقت بعد للوقوف في وجهه وما هذه الأعمال إلا محاولات للتمرين لمعركة كبرى ربما لن تأتي.




_________________
مدير الفرقة
سوريا أحبك:  
ghzwan-1980@maktoob.com
fada.arts@hotmail.com
00963955146955
avatar
ابراهيم الحداد

عدد المساهمات : 160
نقاط : 6123
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 30/06/2010

رد: الدراما العربية لم تعترف بالهزيمة أمام التاريخ...سبعة مسلسلات تاريخية في رمضان المقبل

مُساهمة من طرف ابراهيم الحداد في الأربعاء يوليو 14, 2010 3:10 am

مشكور استاذ غزوان على الموضوع والمعلومات الرائعة ونحن بانتظار موسم درامي حافال بالاعمال التاريية
فقد تابعنا اعمال رائعة في ما قبال مثل سقف العالم للكبير نجدة انزور الظاهر بيبرس ابناء الرشيد واعمال اخر
مشكور استاذ غزوان والله يعطيك العافية

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يونيو 18, 2018 11:25 am